سرايا بوست / الحسد يتسبب في مرض جلدي نادر لطفلين بالشرقية.. وأسرتهما تبحث عن علاج

الشرقية- فتحية الديب

«8 سنوات وحده عالم بحالي، طرقت أكتر من عيادة جلدية بالقرين والشرقية كلها، بحثا عن طبيب متخصص يحدد نوع المرض الذي أصاب نجلي  التوأم» أحمد وصلاح، ولكن دون جدوى، وعجزت عن توفير ثمن العلاج الشهري لهما، والبحث عن أطباء أخرين لتشخيص الحالة.

بهذة الكلمات الموجعة ، روت" ميادة أحمد" 28 سنة من مدينة القرين بمحافظة الشرقية، معاناتها في رحلة البحث عن علاج نجليها التؤأم" أحمد" و" صلاح" 8 سنوات.

تقول ميادة زوجي عامل باليومية، وحالتنا علي قدها، ولدي 4 أطفال بنت و3 أولاد، ومنذ أن رزقني الله ب"أحمد" و"صلاح" وبدأت أعيش في رحلة عذاب، من بعد 6 ِأشهر من ولادتهما.

وتابعت الأم قائلة: بعد 6 أشهر من إنجاب الطفلين، أصيبا بمرض جلدي نادر في الوجه والرقبة، في البداية الجميع أكد لي أنه شئ عادي وأنهما تعرضها للحسد لكونهما ولدين، وبدأت أتابع مع طبيب أمراض جلدية، ولم أجد أي تحسن، فذهبت لأكثر من طبيب، ولكن جاءت الصدمة بأنه مرض جلدي نادر، لم يذكر لي أي طبيب بنوع إسمه وأضافات الأم قائلة: أن بعض الأطباء أكد لها أنه مرض وراثي لكونها وزوجها أقارب، وعدد أخر من الأطباء أكد أن زواج الأقارب ليس له علاقة بهذا المرض، وأنه مرض مزمن.

وناشدت والدة الطفلين، وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين، وأطباء الأمراض الجلدية، بتشخيص الحالة مرة ثانية، ومساعدتها في توفير ثمن العلاج الشهري 300 جنيه،وخاصة أنها توقفت عنه بسبب أعباء الحياة للتواصل مع الحالة على رقم 01008226493.

 

 

 

 

 

IMAG5274

 

IMAG5275

اقرأ أيضا

رئيس جامعة المنوفية يتسلم درع «نزوى» بعمان

 

المصدر : صوت الامة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سرايا بوست / تذبذبات حادة فى أسعار الذهب والنفط.. والحرب التجارية كلمة السر

معلومات الكاتب